أمواج تحاور رقيقة الدراما المصرية

الأحد, 02 أكتوبر 2016 15:59

شيري عادل: تعلمت من تجربة التحكيم، ولن أتزوج إلا عن قصة حب
أجرت الحوار/ دعاء عبد الحميد
بالرغم من صِغر سنها تم اختيارها لتكون عضو لجنة تحكيم في مسابقة الفيلم العربي القصير بمهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط في دورته الثانية والثلاثون، حاورت "أمواج" النجمة شيري عادل "رقيقة الدراما المصرية" لتجيب عن كثير من التساؤلات التي تهم جمهورها الكبير عن تجربتها كعضو لجنة تحكيم وعن مشوارها الفني بشكل عام.
·هل السن معيار رئيسي في اختيار
لجان تحكيم مسابقات الأفلام؟
-لا أظن أنه شرطا، وإدارة المهرجان هي من اختارني لأكون عضو في لجنة تحكيم مسابقة الفيلم العربي القصير، وسعدت جدًا بهذا الاختيار، فهذه خطوة مهمة في حياتي، وأحترم وجهة النظر التي تقول إن أعضاء لجان التحكيم لابد وأن يكونوا كِبارًا في العمر، ولكني مع فكرة أن يُشارك الشباب ليتعلموا ويفهموا أكثر ولأن لديهم وجهة نظر حديثة – ليس بالضرورة أن تكون أفضل – ولكنها مختلفة قد تُفيد في لجان التحكيم.
·ما رأيك في مستوى الأفلام التي تقدمت في المسابقة؟
-كل فيلم له حالته؛ كانت هناك أفلام سيئة جدًا لا أعلم إن كان هذا إستهتار من القائمين على الفيلم فكانوا لابد أن يحترموا المهرجان ويبذلوا مجهودا أكبر ولكن نسبتهم كانت صغيرة، وهناك حوالي 14 أو 15 فيلم مستواهم جيد ولكني ملتزمة بقواعد في التحكيم، ووجدت أفلام كان تصويرها رائع ولكن هذه المسابقة بالمهرجان لايوجد بها جائزة لأحسن مصور، فالجوائز قليلة ولابد أن تكون العناصر كلها في الفيلم جيدة، ولكني لا أنكر وجود بعض العناصر جيدة في أفلام كثيرة.
·بعد رؤيتك للأفلام الوثائقية في المهرجان ألا تفكري في تنفيذ فيلم وثائقي؟
 
-فكرت بالفعل في تنفيذ فيلم وثائقي، لم أُقرر ما سيكون دوري فيه؛ إن كان إنتاجًا أو إخراجًا ولكني أتمنى أن أحقق الفكرة حتى وإن كانت ليست من إخراجي.
·ماذا سيتغير في شيري بعد تجربة
التحكيم في المهرجان؟
-دائمًا ما يقولوا عني مترددة في اختياري للأدوار، ولكن بعد مروري بهذه التجربة سيكون الاختيار أصعب، لأني بدأت أفكر في أبعاد أخرى للعمل، سأجلس مع الكاتب أكثر وأتناقش معه كثيرًا، ومن الممكن أن أرى أدواري بعين لجنة التحكيم التي جلست فيها.
·وبعيدا عن تجربة لجنة التحكيم وحول مشوارها الفني سألنا شيري عادل عن تجربتها في مسلسل بنات سوبر مان؟
-سعدت بتجربة مسلسل "بنات سوبر مان" جدا، والمسلسل فكرته جديدة وله حاله مختلفة لم تُنفذ من قبل، والقوة الخارقة نوع جديد من المسلسلات، بالرغم من إن الفكرة كانت مُخيفة، وحسام عليكان أول إخراج له وبذل مجهود كبير لإخراج المسلسل بأعلى مستوى، ومدير التصوير أيضًا كان رائعًا والمنتج عبد الله أبو الفتوح لم يبخل على المسلسل بأي شئ، وكانت تجربة مختلفة بكل المقاييس.
·لماذا عملك في الدراما أكثر من السينما؟
-أبحث عن الدور الجيد بصرف النظر عن مكانه سينما أو تليفزيون، تُعرض علي الأدوار السينمائية بنفس عدد أدوار الدراما ولكني أجد أدوار أفضل في الدراما، قد يكون الفيلم جيد والدور سيئ أو العكس، وما يهمني أن يكون العمل بأكمله جيد.
·صرحت من قبل بأن الفن عطلك
عن الزواج، فهل هذا صحيح؟
-لم أقل ذلك بالضبط، ولكن لأني أعمل طوال الوقت فلم يحدث أن دخلت في مشروع إرتباط، ولكي أتزوج لابد أن أعيش قصة حب حقيقة، إن لم أحب لن أتزوج، ووالدتي دائمًا ما تذكرني بهذا الموضوع وأنا مثل كل البنات أتمنى الارتباط وأحلم بالأمومة ولكنه النصيب، وعندما أجد الحب الحقيقي الذي ينتهي بارتباط رسمي لن أتردد في الإعلان عن ذلك لجمهوري.
·ما مواصفات فتي أحلامك؟
 
- أحلم به رجل شرقي، يُحبني جدًا ويحب نجاحي ويدعمني، طيب، طموح في عمله - أيًا كان لا يهمني مهنته ولا مستواه المادي- ولابد أن يكون رومانسي.
·ما هي حكاية صورتك وأنت حامل التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي؟
-هذه الصورة من فيلمي الجديد "فين قلبي" للمخرج إيهاب راضي حيث أظهر نصف الفيلم تقريبا وأنا حامل، بطولة مصطفى قمر وإدوارد ويسرا اللوزي وحمادة هلال، والمنتج مصطفى قمر،وضيوف شرف كثيرة، وسيتم عرضه في إجازة منتصف العام القادم.ِ
 

 

تعليقات
لا يوجد تعليقات

قيم
تصويتات: 0 - متوسط: 0

0 مرات