أمواج تحاور الأمير أباظة رئيس مهرجان اسكندرية السينمائي وتواجهه بكل انتقادات المهرجان

الإثنين, 03 أكتوبر 2016 15:17

حوار/ تامر طه السيد
واجه مهرجان اسكندرية السينمائي انتقادات عديدة هذا العام بسبب عدم وجود بعض النجوم، وتأخر حفل الختام، واعتذار نجوم عن الحضور وغيرها من الانتقادات التي كان لابد من مواجهة المسئول الأول عن المهرجان ورئيسه الناقد والكاتب الصحفي الأمير أباظة رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما، من خلال هذا الحوار:
 
 
 
 
 
 
·ما هي أسباب انسحاب المخرج عتيق رحيمى رئيس لجنة تحيكم الفيلم الروائى الطويل والفنان عزت العلايلي رئيس لجنة تحكيم مسابقة نور الشريف للفيلم الروائى؟ وهل هذا جاء بسبب سوء التنظيم؟
- بالنسبة للفنان عزت العلايلى لا صحة لما تردد مطقاَ والحقيقة انه اتصل بى فى صباح اليوم الأخير وقال انه عنده ظروف عائلية فى منزله ولابد من نزوله للقاهرة وبالفعل تم توفير سيارة له لنقله للقاهرة بعد ان سلم نتيجة المسابقة التى كان رئيساَ للجنة تحكيمها والفنان عزت العلايلى اكد بنفسه هذا الكلام فى حديثه للاعلام.
أما بالنسبة للمخرج عتيق رحيمى فهو كان قادماً من فرنسا وفقدت حقائبه فى المطار وكان بها أدوية خاصة به وطلب رحيمى الرجوع لفرنسا بسبب أن الادوية المتاحة هنا ليست كالتى يستعملها فى فرنسا وهى أدوية ضرورية بالنسبة له.
·وماذا عن اعتذار وزير الثقافة الجزائرى عن حضور المهرجان فى آخر لحظة؟
- لم أعلن تمام عن حضور الوزير الجزائرى وهذه مجرد اشاعات.
·لم يتم استغلال المهرجان من الناحية السياحية وعدم عمل جولة سياحية مثلا للضيوف؟
- فعلا هذا الموضوع لم يتم بشكل صحيح هذا العام، وسيتم العمل عليها فى المهرجان القادم، رغم أننا قمنا بعمل جولة سياحية للضيوف العام الماضى وعلق الضيوف أنها مجهدة لهم، لكنها بالتأكيد هامة وسيتم مراعاة تنفيذها العام القادم بشكل جيد.
· ماذا عن اعتذار متحف الفنون عن استضافة عروض المهرجان لسوء التنظيم؟
-هذا ليس صحيح وأنا شخصيا عقدت ندوة وحضرها الاستاذ محمد غنيم والاستاذ محمد شاكر وعدد من الشخصيات السكندرية هناك وحتى لو كان ذلك صحيحاً فسيكون لسبب خاص بهم رغم أن ذلك لم يحدث.
·فى الدورتين السابقتين تم تكريم الفنان الراحل نور الشريف والفنان محمود ياسين وكانت اقامتهم فى نفس مكان اقامة كل الضيوف لاتاحة الفرصة لالتقائهم بالاعلام وحضور الفاعليات والندوات ولكن هذا العام كانت اقامة الفنانة يسرا فى فندق آخر تماما ولم تحضر سوى الافتتاح وندوتها فقط مما آثار تساؤل الكثير؟
- كان الاتفاق مع يسرا على حضور الافتتاح والندوة الخاصة بها لمناقشة الضيوف والصحفيين وهو ما حدث فى الدورتين السابقتين والتزمت الفنانة يسرا بما تم الاتفاق معها عليه لانشغالها باعمالها وهى حاليا فى لندن وهى غالبا شهر سبتمبر لا تكون فى مصر ولكن حضرت خصيصاَ لتكريمها فى المهرجان ونحن نشكرها لوجودها وتقديمها البهجة المطلوبة للمهرجان.
· انخفاض مستوى بعض دور العرض مثل سينما ريو التى لا تعمل منذ فترة كبيرة ادى لانخفاض أعداد الحاضرين لمشاهدة الأفلام المعروضة؟
- تم عرض الأفلام فى أربع قاعات فى فندق الاقامة وسينما جرين بلازا ومركز الابداع والمركز الثقافى الفرنسى والمركز التركى وفى الاندية وعندما توجهنا لحجز دور السينما لم نجد سوى هذه الدور المتاحة وللعلم الأعوام الماضية لم نكن نعرض فى دور سينما ولكن قررنا هذا العام خوض هذه التجربة ودورة تلو الاخرى سيتم تقديم الافضل.
· مشكلة أماكن الصحفيين والمصوريين فى حفل الافتتاح والختام من قبل اللجنة المنظمة وعند دخول القاعة يتم ابلاغنا بان مكاننا فى الدور الأخير مع الدعوات التى تهدى للجمهور العادى وعند التحدث مع المسئولين لا نجد إجابة فكيف نقوم بعملنا؟
- الفكرة هو أن المفروض عدم مرور المصورين أمام المنصة والصف الأول لأنهم يحجبون الرؤية، والمشكلة ولتشديد أمن المكتبة أكثر من اللازم وتم التعامل مع هذه المشكلة بتخصيص مكان أقصى اليسار للمصورين والصحفيين.
· لماذا تأخر حفل الختام لأكثر من ساعتين عن موعده الأصلى؟ ولماذا غابت النجوم عن الختام؟
- تأخر حفل الختام بسبب وجود مناسبات غير مرتبة مثل ارتباط وزير السياحة ومحافظ الاسكندرية بحضور افتتاح مشروع غيط العنب مع رئيس الجمهورية بالاضافة لارتباط وزير السياحة بحضور الاحتفال بالعيد الوطنى السعودى ولكنه اكد انه سيحضر الختام مما دعانا لانتظاره.
وعن غياب النجوم كان البعض سافر لارتباطه بأعمال خاصة به خاصة أنهم لا يتقاضون أجر او أى شىء عن حضور المهرجان مثل الفنانة نرمين الفقى التى حضرت الافتتاح وحتى اليوم الأخير وسافرت وهى حاليا فى أسبانيا لمتابعة أعمالها.
·هل مشاركة نجوم شباب هذا العام فى لجان التحكيم جاء لاعتذار النجوم الكبار؟
بالعكس جاء مشاركة النجوم الشباب بجانب النجوم الكبار وجاء لمسايرة الوضع الحالى للسينما وأيضا لاكسابهم الخبرة فشارك عزت العلايلى وسلوى خطاب وحنان مطاوع ونرمين الفقى بجانب الشباب نورهان وشيرى عادل لأنهم لو لم يكتسبوا الخبرة حاليا فمتى يكتسبوها. 
 

 

تعليقات
لا يوجد تعليقات

قيم
تصويتات: 0 - متوسط: 0

0 مرات