"صوت الميدان" تُقاضي عميد "الآداب" وتُطالب بالكشف عن الميزانية

الإثنين, 09 ديسمبر 2013 21:32


كتبت ـ دينا صاموئيل :
عقد مجموعة من شباب الجامعة "صوت الميدان" مؤتمرا صحفيا صباح أمس الأحد  بالثامن من ديسمبر الجاري، لتدشين حملة "حقي اعرف ميزانية جامعتي"، وذلك  بالمركز المصري للحقوق الإجتماعية والإقتصادية.
إفتتح المنسق العام لطلاب صوت الميدان "مصطفى السيد" المؤتمر الصحفي لحملة "من حقي أعرف ميزانية جامعتي" لتقديم ضيوف المنصة، ومن ألقت "مريم عامر" عضو المكتب التنفيذي لطلاب صوت الميدان بكلية الآداب، البيان الصحفي الخاص بالحملة.
ومن جانبها أوضح عبد الله البحار احد طلاب "صوت الميدان" أهداف الحملة، لافتاً إلى أن الهدف الرئيسي هو كشف ميزانية الكليات وفضح الفساد المالي الذي ما زال موجودا، على حد قوله.
وأضاف "البحار" أن مصاريف الكلية قد إرتفعت من 14جنيه إلى 2500 جنيه في أقسام التعليم المفتوح، مُطالباً بكشف الميزانية الخاصة بكل كلية وأوجه الصرف في كل صندوق من الصناديق الخاصة، والتي لا يوجد عليها أي رقابة طلابية مثل صندوق التكافل الإجتماعي، الخدمات الطبية، وإتحاد الطلاب، والتي من الممكن أن تصل المبالغ بها إلى الملايين، على حسب تصريحاته.
وأرجع "البحار" ذلك إلى حصولهم كطلاب "صوت الميدان" على مستند مُسرب من إدارة الكلية يثبت أن الحساب الختامي لعام 2013 للميزانية قد وصل  إلى أكثر من 8 مليون جنيه، موضحاً أن من بين هذه الملايين يشتكي الطلاب من سوء المرافق التعليمية و المدرجات التي وصفها بـ  "غير الآدمية" والمصاعد التي تُحتكر لأعضاء هيئة التدريس فقط دون الطلاب.
وقال "البحار" أن الطلاب لازال يعانون من إنعدام تواجد الكتاب الجامعي، وكذلك الدراسة في ملحق الكلية الذي وصفه بـ "البدروم" الآيل للسقوط ، مُستشهداً بسقوط أحد المراوح على إحدى الطالبات، دون تجديده من قبل إدارة الكلية أو تغييره، قائلاً "وكانت الحجة دائما عدم وجود ميزانية".
و أستكمل "ويأتي الرد دائما حال المُطالبة بالتعاقد مع شركة أمن خاصة لحفظ المن داخل الحرم الجامي، بأن الميزانية لا تسمح".
وإختتم تصريحاته النارية التي وجهها بإسم "صوت الميدان" لإدارة الجامعة، بأنه تم إتخاذ أولى الإجراءات القضائية ضد الدكتور أشرف فراج عميد كلية الآداب، وذلك لمخالفته قانون تنظيم الجامعات وعدم السماح بفصل رسوم الكارنيه عن مصاريف الكلية، مما ترتب عليه عدم حصول الطلاب على الكارنيه وبالتالي عدم دخولهم للكلية، إلا إذا قاموا بدفع كامل مصاريفهم الدراسية، مما يتنافي مع مجانية التعليم التي تكاد أن تنعدم، على حد قوله.
وعلى صعيد أخر قال أدهم السيد عضو المكتب التنفيذي لطلاب صوت الميدان بكلية التجارة، أن إدارة كلية التجارة قد أصدرت قرارات بإلغاء إمتحانات "الميد تيرم" و"السمر كورس" بداعي أن الميزانية لا تسمح أيضاً، في الوقت الذي تحصل فيه الكلية على رسومهم من كافة الطلاب، مما يجعل هيئة التدريس تتحكم في درجات الطلاب كيفما شاءت و دون أي معايير للتقييم أو معرفة مستويات الطلبة.
و إنتهي اللقاء بكلمة "مريم جمعة" إحدى طالبات "صوت الميدان" وعضو مجلس إتحاد طلاب كلية الآداب، موضحة بأن الكتلة البرلمانية لطلاب صوت الميدان بإتحاد الطلاب قد تقدمت بطلبات رسمية لإدارة الكلية للكشف عن الميزانية، وقد قابلها مجلس الكلية بالرد موضحاً بأن ميزانية الكليات أمر سرى ونشره يخل بالأمن القومي.
وفي غضون ذلك طالب طلاب "صوت الميدان" بإقامة مناظرة رسمية مع رئيس جامعة الإسكندرية وسط جموع الطلاب ضمن فعاليات حملة "حقي أعرف ميزانية جامعتي"، موضحين أن عمل الحملة بدء منذ اليوم الإثنين بكلية الآداب، ومن المُقرر أن يتوسع لباقي الكليات بدءاً من الفصل الدراسي الثاني، موضحين أن الأمر لن يقف على حد التقاضي فقط بل سيستمر نضال الطلاب حتى الوصول لحقوقهم الطلابية داخل الحرم الجامعي.
تعليقات
لا يوجد تعليقات